الأثنين. أغسطس 15th, 2022
 التي استأجرها هي ابنته.
وأضافت أن الابنة البالغة من العمر 20 عاماً، لاذت بالفرار من الفندق وهي تجهش بالبكاء.
وقالت الصحيفة إن نكوبي كان يعاني من مشاكل زوجية وقرر استئجار غرفة في أحد الفنادق المحلية وقام بطلب مومس.
ونسبت الصحيفة إلى الرجل قوله "أنا آسف على ما فعلته واعتذر عن أفعالي، وتحدثت إلى زوجتي وابنتي وكل أريده هو العودة إلى عائلتي"، وأضاف "ابنتي توقفت عن ما كانت تفعله وقررت العودة إلى الدراسة في العام المقبل".
وأشار نكوبي أن مشاكله الزوجية "لم تنته، لكنني طلبت المساعدة من متخصصين في شؤون الأسرة لأتمكن من التغلب على هذه الفترة الصعبة".
وقالت (ديلي ميرور) أن روزماري، زوجة نكوبي، أكدت أنها كانت تعتزم الطلاق منه منذ زمن طويل لولا الأولاد، وأنها قررت البقاء لعدم التسبب بصدمة لهم، حسب يو بي اي.

By Akram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.