الأربعاء. أغسطس 17th, 2022
هذه المرة سنرى ميدان التحرير على شاشة السينما سنراه كما هوفى الحقيقة دون إضافات زائفه أو تعليقات سخيفة تدمي قلوبنا، "التحرير 2011" هو اول فيلم وثائقي طويل عن الثورة. الفيلم سيعرض اليوم -الاربعاء-  بعدد من دور العرض، وهي ليست المرة الأولى التي يعرض فيها فيلم وثائقي طويل في دور السينما في مصر، بل حدثت قبل ذلك فى فيلم فهرنهايت للمخرج مايكل مور الذي عرض عام 2003 ولكنه لم يلاقي نجاح جماهيري. الفيلم مقسم لثلاث أجزاء، الطيب من إخراج تامر عزت والشرس من إخراج آيتن أمين والسياسي من إخراج عمرو سلامة، و من إنتاج شركة أمانة كرييتيف و فيلم كلينيك.
الفيلم حصل على جائزة اليونيسكو في مهرجان البندقية السينمائي الدولي وجائزة أفضل فيلم وثائقي من مهرجان أوسلو، و جائزة أفضل منتج عربي لفيلم وثائقي من مهرجان أبو ظبي الدولي.
 

By Akram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.