الثلاثاء. نوفمبر 29th, 2022
 الى علاج فيزيائي.
وقد تمّ نفي جميع هذه الشائعات، وجاء آخرها على لسان الوسوف الذي قال "اشكر ربي انني صورت أغنية بيحسدوني قبل الازمة الصحية التي تعرضت لها ليشعر الناس بأنني بخير حتى لو كنت ما زلت مع العلاج والدواء. وهناك أغان أخرى جميلة ساغنيها ليلة رأس السنة. فأنا اريد أن اخترق كل الازمات لأبقى مع الفرح والنغم والخيال والأبيات الرضية فقط. أريد أن أغني حتى لو على كرسي المتحرك".

By Akram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *