الأربعاء. أغسطس 17th, 2022

شجرة ميلاد

اطلقت شركة سوليدير مساء امس، احتفالات عيد الميلاد المجيد في وسط بيروت، بإضاءة شجرة كبيرة تمتاز بأضواءها التي تبث صوراً وأشكالاً رائعة، وهي مصنوعة من مواد صديقة للبيئة.
تخلل الاحتفال ترانيم واغان لجوقة Choralino في حضور بابا نويل وشخصيات ميلادية وجمع من المشاركين بإنطلاق احتفالات.
وانتقل الحاضرون الى سوق الاروام حيث افتتحت القرية الميلادية الممتدة على مساحة 1200 متر مربع، وتتضمن شخصيات ميلادية متحركة ومنزلاً لبابا نويل الذي سيكون في انتظار الاولاد والزوار لالتقاط الصور التذكارية.

كما تميز الحفل باستضافته 12 ولداً من مركز سرطان الاطفال في لبنان، وبأجواء ميلادية ممتعة إضاءت ملكة جمال لبنان كارن غراوي والأولاد شجرة “الأضواء المتحرّكة” التي يبلع ارتفاعها 14 متراً، ونصبت عند المدخل الرئيسي لأسواق بيروت.

النشرة كانت حاضرة خلال الحفل والتقت القمين على هذه المبادرة المتميزة بالإضافة إلى بعض النجوم الذي اصرّوا على الحضور والمشاركة في اضاء شجرة العيد.

الشاعر والاعلامي زاهي وهبه
أنا اعتقد ان هذه المناسبات يجب ان تعني لنا جميعا .. ففي ظل الظروف والتحديات الصعبة التي نعيشها خصوصاً بوجود قوى تحاول بث الضغينة والحقد والكراهية بين الناس سواء بالمجتمع اللبناني أو المجتمع العربي عموماً، يجب أن نستلهم معاني الميلاد ومعاني هذا الشهر ونحاول نبث كلمة طيبة وكلمة مودة وكلمة محبة وكلمة فرح وكلمة سلام بين أهل المجتمعات العربية منها واللبناني بشكل خاص.
أنا أعيش العيد بفرح مع أولادي .. اعتبره شهراً مخصصاً لهم .. نحاول قدر الامكان أن نسرق من ضغط العمل والحياة، لحظات حتى يعيش أولادنا بطريقة مقبولة وكما يستحقون..وليس فقط أولادي بل كل الاطفال العالم واطفال لبنان بشكل خاص يستحقونالافضل.
على الصعيد الشخصي ليس لدي أمنية غير الامان والصحة والسلام لعائلتي ولي ولكل الناس .. أما هدية رابعة فلم أجلبها بعد .. الها مني أحلى قصيدة !

الاعلامية رابعة الزيات
أحلى شعور واحلى فترة هي فترة عيد الميلاد لأنها تحمل الفرحة والبهجة والامان ..هذه الفترة تحمل لنا البهجة والعطاء والمحبة والتسامح.
انا أعيش العيد بروحيته وبالجمال الذي هو فيه .. أزيّن الشجرة وأجلب الهدايا واحاول ان أكون سعيدة من الداخل وأن أسعد الآخرين أيضاً .. وأعلّم اولادي أيضاً على التفكير بالمحتاجين والفقراء .
اتمنى السلام والامان .. اما على الصعيد الشخصي ” فـ “Santa” مذوق ونحن منستاهل !”

الاعلامية هيلدا خليفة
بالنسبة لي عيد الميلاد احلى عيد في العالم لأنه مليء بالمحبة والعطاء والتسامح .. وهذا العيد جميل أيضاً بالنسبة للأطفال الذين ينتظرونه بفارغ الصبر .. نعيش دائماً في هذه الفترة لحظات ساحرة من خلال الاضوء والأشجار وبابا نويل والهدايا ..
وجودي اليوم في وسط بيروت لاضاءة الشجرة هو للدعم .. فرغم كل الحوادث التي تحصل حولنا ” رح نضل عم نعيش وعم نعيّد وما بدنا إلا السلام والمحبة”.

أنا أعيش الميلاد مع العائلة والاصدقاء في ظل كل هذه الأجواء الجميلة .. وكل ما اتمناه في هذا العيد ان نعيش بسلام وبراحة بال في لبنان.

ملكة جمال لبنان كارن غراوي
نشاط اليوم مهم جدا لأنه يبرهن لكل يد تحاول ان تشوه لبنان وسمعته، اننا ورغم كل شيء لا نزال متحدين ونحاول قدر المستطاع تخطي كل الظروف الصعبة.
انا أمضي هذه الفترة مع العائلة وهذا أهم شيء !
اما على صعيد الهدايا، انا انتظر من “Santa” أشياء كثيرة .. اتمنى أن أحصل على المزيد من الثياب لأنني احبها كثيراً .. وهنا استغل وجودي معكم في “النشرة” لأعيّد كل اللبنانيين وأقول لهم “كل عيد وانتم بخير!”

من جهته اكد المدير العام لـ “سوليدير” منير دويدي حرص الشركة على تنظيم الاحتفالات في وسط بيروت الذي يواكب على الدوام كل الاعياد والنشاطات الثقافية والرياضية، فهو “قلب العاصمة ومرآة لبنان الذي نريده مزيناً بالفرح دائماً”.
وتستمر احتفالات الميلاد في اسواق بيروت حتى السادس من كانون الثاني وتتضمن، اضافة الى شجر الميلاد والزينة، القرية الميلادية التي تفتح ابوابها يوميا من الساعة الرابعة عصراً وحتى الثامنة مساءً.
كما سيقام “معرض الميلادي” من 13 الى 30 كانون الاول، يومياً من الثالثة عصراً حتى التاسعة مساء، ويومي السبت والاحد من الاولى بعد الظهر حتى التاسعة مساء.

 

By Akram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.